بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

سحابة الكلمات الدلالية

المواضيع الأخيرة
» الأستاذ غسان تلعفر
الأحد سبتمبر 15, 2013 5:21 pm من طرف asd

» عشيرة النظرلية في تلعفر و الموصل ،
الخميس يونيو 06, 2013 2:01 pm من طرف asd

» عشيرة النظرلية في تلعفر و الموصل
الخميس يونيو 06, 2013 1:57 pm من طرف asd

» عشيرة النضرلية تلعفر
الخميس يونيو 06, 2013 1:54 pm من طرف asd

» هلاك اتاترك احتضار و موت الفاجر الفاسد مصطفى كمال اتاترك عدو الاسلام
الأربعاء نوفمبر 14, 2012 1:11 am من طرف asd

» الصبار
الخميس سبتمبر 20, 2012 4:47 pm من طرف asd

» اغرب الاشياء في العالم
الخميس سبتمبر 20, 2012 4:47 pm من طرف asd

» نبات ابو خنجر
الخميس سبتمبر 20, 2012 4:33 pm من طرف asd

» ايفون حديث جدا
الخميس سبتمبر 20, 2012 4:28 pm من طرف asd

يناير 2019
الإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
 123456
78910111213
14151617181920
21222324252627
28293031   

اليومية اليومية

التبادل الاعلاني


ذكاء نساء العرب

اذهب الى الأسفل

ذكاء نساء العرب

مُساهمة من طرف asd في الأربعاء يونيو 27, 2012 2:10 pm





الســــلام عليكم ورحمة الله وبركاته


شحالكم



حبيت انقل لكم منوعات من عالم المرأة :::


مكر النساء ::




يُحكى أن أحد الرجال تزوج على زوجته المعلمة وكان يدّعي أنه يذهب إلى الصيد مع أصحابه في العطلة الأسبوعية.
وبدأت شكوك المرأة الأولى من أن زوجها قد يكون متزوج عليها سراً، وكان محور حديثها مع زميلاتها في المردسة،
فاقترحت إحداهن عليها بأن تضع حجراً في فراشه الذي يذهب به أثناء الرحلة.
فإن كان ذهابه للصيد كما يزعم فإنه يرمي بالحجر من الفراش، فإن أتاها
الفراش مربوط كما هو عند مجيئه، فإنه لم يستعمل ذلك الفراش بل أبقاه في
السيارة وهو متزوج عليها فعلاً.
فحدث أن صدق ظنها ووقع في الفخ النسائي المحكم.



ذكاء مرأة

بنى بعض أغنياء البصرة بيتاً جميلاً، وكان في جواره بيت لعجوز يساوي عشرين
ديناراً، ففكر في شرائه، وبذل لها فيه مئتي دينار، فلم تبعه.
فقيل لها:
- إن القاضي يحجر عليكِ لسفاهتك حيث ضيّعتي مئتي دينار لما يساوي عشرين ديناراً.
فقالت:
- لم لا يحجر على من يشتري بمئتي دينار ما يساوي عشرين ديناراً؟!
فأفحمت القاضي ومن معه جميعاً، وترك البيت في يدها إلى أن ماتت.


عجوز تبي تعرس

قيل: إن امرأة عجوزاً مرضت، فأتاها ابنها بطبيب، فرآها الطبيب متزينةً بأثوابٍ مصبوغةٍ، فعرف ما بها،
فقال الطبيب: ما احوجها إلى زوج!
فقال الإبن: وما حاجة العجائز للأزواج!
فقالت الأم العجوز: ويحك! الطبيب أعلم منك على حال!


لا يعيش ابني

قال رجل لامرأته: الحمد لله الذي رزقنا ولداً طيباً.
قالت: الحمد لله، فلم يُرزق أحدٌ مثل ما رُزقنا به.
فدعيا ولدهما، فجاء،
فقال له أبوه: يا بُني، من حفر البحر؟
قال: موسى بن عمران.
قال: ومن بلّطه؟
قال: محمد بن الحجاج.
فشقّت المرأة قميصها، ونشرت شعرها، وجعلت تبكي.
فقال زوجها: ما بكِ؟
قالت: لا يعيـــــــــش ابني مع هذا الذكــــــــاء.


فطنة أمرآة

قال رجل لامرأة : لماذا خلقت النساء في غاية الجمال وفي غاية الغباء ؟
فقالت المرأة : في غاية الجمال من أجل أن تحبونهن , وفي غاية الغباء من أجل أن يحببنكم

الصابر والشاكر في الجنة

دخل عمران بن حطان يوماً على امرأته , و كان عمران قبيح الشكل ذميماً قصيراً و كانت امرأته حسناء
فلما نظر إليها ازدادت في عينه جمالاً و حسناً فلم يتمالك أن يديم النظر إليها فقالت : ما شأنك ؟
قال : الحمد لله لقد أصبحت والله جميلة
فقالت : أبشر فإني و إياك في الجنة !!!
قال : و من أين علمت ذلك ؟؟
قالت : لأنك أُعطيت مثلي فشكرت , و أنا أُبتليت بمثلك فصبرت و الصابر و الشاكر في الجنة

فطنة أعرابية

رأى أعرابي أعرابية ليست بجميلة بل ليس عليها مسحة من الجمال،
فقال لها: "وَإِذَا الْوُحُوشُ حُشِرَتْ"
فقالت الأعرابية: "وَضَرَبَ لَنَا مَثَلاً وَنَسِيَ خَلْقَهُ


"

avatar
asd
Admin

ذكر عدد المساهمات : 321
تاريخ التسجيل : 22/06/2012

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://nadr.rigala.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى